أكتوبر 22, 2021

أخبار 24

تعرض بوابة أخبار 24 أهم الأخبار وآخر الأخبار المصرية. كما نقدم أهم أخبار الرياضة والفن والاقتصاد والحوادث والترفيه والسياسة ونمط الحياة والتكنولوجيا والصحة.

فيديو-انتحار-فتاة-مصرية.-صديقتها-تروي-أسرار-الساعات-الأخيرة

فيديو انتحار فتاة مصرية.. صديقتها تروي أسرار الساعات الأخيرة

روت الفتاة المصرية نيرة بهاء، تفاصيل الساعات الأخيرة التي سبقت انتحار صديقتها “ميار م.”، 23 عامًا، صباح اليوم الخميس، وهي الحادثة المعروفة باسم انتحار فتاة مول سيتى ستارز، والتي وقعت بمنطقة مدينة نصر، شرقي القاهرة.

تفاصيل اللقاء الأخير
وحسب تقرير صحيفة “الوطن” المصرية، كانت الفتاة الضحية “ميار”، الطالبة بكلية طب الأسنان، تمر بحالة نفسية سيئة، فاتصلت على صديقتها “نيرة” كي تقابلها، واستجابت الأخيرة لها سريعًا، واتفقتا على الموعد والمكان، واختارت الضحية أن تجلس برفقة صديقتها في مول سيتي ستارز، بالقرب من منزلها، وبدأت “ميار” تتحدث وتشكو سوء حالتها النفسية ومعاناتها بسبب نوبة اكتئاب شديدة بسبب شعورها بالاضطهاد وسوء المعاملة من قِبل أهلها، ثم أنهت حديثها بKhabara24 رغبتها في الانتحار، وهو الأمر الذي ظنته صديقتها مجرد مبالغة نتيجة حالة نفسية أصابتها، ولن تلبث إلا أن تنتهي، لكنها أبدًا لم تتخيل أن الجملة ستتحول إلى حقيقة، وذلك بعد أن نفذت “ميار” ما قالته، وألقت بنفسها من الطابق السادس في المول.

مكالمة هاتفية
وحسب الصحيفة، كانت “نيرة” تخطط للبقاء مع “ميار”، لكنها تلقت اتصالاً هاتفيًا أثناء جلوسهما معًا، وانصرفت بعدها تاركة صديقتها الحزينة مع أفكارها، التي ظلت تراودها وتدفعها نحو الانتحار حتى استجابت لها، وألقت بنفسها من الطابق السادس، لتسقط جثة هامدة، قبل نقلها إلى المستشفى.

فيديو لحظة الانتحار
وأمرت النيابة العامة بانتداب الطب الشرعي لتشريح جثة فتاة سيتي ستارز المنتحرة، لتشريحها لبيان أسباب الوفاة، وكشفت التحريات أن الفتاة انتحرت أثناء وجودها في الطابق السادس بمول سيتي ستارز، وتحفظت النيابة على فيديو مدته 37 ثانية وثَّق لحظة انتحار الفتاة بالمول، حيث صعدت السور الزجاجي، وألقت نفسها فيما كان عامل المقهى يحاول اللحاق بها دون جدوى.

رواية والد الفتاة
واعترف والد فتاة سيتي ستارز المنتحرة، بأن سبب إقدام ابنته على الانتحار أنه كان يقوم بالتضييق عليها ومنعها كثيرًا من الخروج مع أصحابها.

رأي الطب النفسي
وينقل التقرير عن الدكتور جمال فرويز، استشاري الأمراض النفسية والعصبية، قوله: إن الأمراض النفسية هي السبب الأكبر في الإقدام على الانتحار، وخصوصًا أمراض الاكتئاب السوادوي، أو فصام وهلاوس سمعية، أو عند التعرض لضغوط شخصية عصابية، مؤكدًا أن الشخص في سن المراهقة عندما يعاني بسبب مشكلات عاطفية أو صحية صعبة الحل، ولا يستطيع التفكير بشكل صحيح تصبح لديه ميول انتحارية، ويُصاب بما يعرف بـ”تدهور سن المراهقة”، يدفع الشخص لاتخاذ قرار لحظي بالانتحار.

ويطالب “فرويز” الأسر بملاحظة أي تغيرات على الأبناء واللجوء إلى الطبيب عند حدوث أي مشاكل نفسية. (فيديو)