يناير 20, 2022

أخبار 24

تعرض بوابة أخبار 24 أهم الأخبار وآخر الأخبار المصرية. كما نقدم أهم أخبار الرياضة والفن والاقتصاد والحوادث والترفيه والسياسة ونمط الحياة والتكنولوجيا والصحة.

شخصية-حاليلوزيتش-وقوة-الدفاع.-مفاتيح-انتصار-المغرب

شخصية حاليلوزيتش وقوة الدفاع.. مفاتيح انتصار المغرب

حقق المنتخب المغربي انتصاره الثاني في كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم التي تقام منافساتها في الكاميرون، بعد أن تغلب، اليوم الجمعة، على منتخب جزر القمر بنتيجة هدفين مقابل لا شيء، ليتصدر “أسود الأطلس” مجموعته الثانية بالعلامة الكاملة (6 نقاط).

وقدم “أسود الأطلس” مستويات جيدة، وخاصة من الجانب الدفاعي، ونجحوا في السيطرة على المباراة، مؤكدين كل التوقعات المسبقة بتصدرهم المجموعة رغم وجود منتخب غانا، الذي هزمه رفاق ياسين بونو في الجولة الأولى، ما فتح أمامهم باب التأهل إلى الدور القادم.

  • مدرب بشخصية قوية

تعامل المنتخب المغربي بجدية مع المباراة، ولم يسقط في فخ استسهال المهمة، إذ يبدو أن النتائج المسجلة منذ بداية البطولة دفعته إلى دخول المباراة بقوة بهدف التسجيل في أسرع وقت، ودون تهاون في التعامل مع أول الفرص التي تتوفر لهم.

وظهر المدرب البوسني، وحيد حاليلوزيتش، غاضباً منذ الدقائق الأولى، بسبب غياب التركيز في التعامل مع بعض العمليات الهجومية، وخسارة الكرة، ما وضع المنتخب في موقف صعب في بعض الفترات، وهذه الصرامة في التعامل مع اللاعبين دفعتهم إلى التحلي بالتركيز العالي.

ورغم الانتصار الثاني في البطولة، فإن المدرب البوسني كان غاضباً، بسبب إضاعة لاعبيه العديد من الفرص في المباراة، حيث اعتبر أنّه من غير الطبيعي أن يكتفي المنتخب بهدفين فقط، وطالب لاعبيه بمزيد التركيز.

La colère de Vahid 😡pic.twitter.com/bsdZQF8Yua

— ENDM 🇲🇦 (@ENDM_Twit) January 14, 2022

  • تركيز دفاعي كبير

ولم يكن منتخب المغرب في وضعيات دفاعية صعبة خلال مباراة جزر القمر، فقد سيطر على مجريات اللعب واستحوذ على الكرة فترات طويلة، ولم يترك لمنافسه الفرصة لتهديد مرماه إلا نادراً، حيث يبدو منتخب “أسود الأطلس” جاهزاً دفاعياً خلال هذه البطولة.

وفي المناسبات القليلة التي وصل فيها منتخب جزر القمر إلى مناطق المنتخب المغربي، وجد تعاملاً حازماً من قبل المدافعين، حيث برز عمران لوزا بطريقة مميزة مع إحدى العمليات، التي كشفت تركيزاً عالياً ورغبة كبيرة في الدفاع عن مرمى ياسين بونو.

— MaghribClips (@MFclips) January 14, 2022

  • فنيات فردية

وسجلت صفوف منتخب المغرب غيابات إضافية خلال هذه المباراة، بسبب الإصابات. ورغم ذلك، فإن المدرب حاليلوزيتش نجح في الاعتماد على تركيبة متوازنة، وخاصة في الخط الأمامي الذي افتقد بعض العناصر المؤثرة التي يفترض أن تقدم الإضافة بعد تعافيها.

وبرز سفيان بوفال مجدداً بمهاراته الفنية العالية، فبعد أن سجل هدف الحسم ضد غانا، تمكن من قيادة العديد من الهجمات المغربية، وكان بمثابة الكابوس لدفاع جزر القمر بفضل مهاراته العالية وقدرته على المراوغة.

Boufal ne s’arrêtera donc jamais. pic.twitter.com/IVpyVyETdZ

— 60SecondesFoot (@60secondesF) January 14, 2022